الرئيسية » ملفات خاصة » رمضان المبارك » بركــــات شـهــر رمضــــان الكــــريم

بركــــات شـهــر رمضــــان الكــــريم

من بركة هذا الشهر عظم فضل الأعمال الصالحة فيه، ومنها:

قيام الليل: فقد كان رسول الله يرغب في قيام رمضان فيقول: { من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه } [رواه البخاري ومسلم].

الصدقة: فقد { كان النبي أجود الناس بالخير، وكان أجود ما يكون في رمضان حين يلقاه جبريل } [رواه البخاري ومسلم]، فيستحب الجود والصدقات، ولا سيما الإكثار منها في شهر رمضان المبارك.

يستحب الإكثار من تلاوة القرآن الكريم: وكان السلف الصالح رضوان الله عليهم يكثرون من تلاوة القرآن في الصلاة وغيرها.

الاعتكاف: وهو ملازمة المسجد للعبادة تقرباً إلى الله عز وجل و { كان النبي يعتكف العشر الأواخر من رمضان حتى توفاه الله } [رواه البخاري ومسلم].

العمرة في رمضان تعدل حجة: كما ثبت عن النبي فيما رواه البخاري ومسلم من حديث ابن عباس رضي الله عنهما.

يستحب للصائم السحور: كما أخرج الإمام أحمد من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه، عن النبي أنه قال: { السحور أكله بركة، فلا تدعوه ولو يجرع أحدكم جرعة من ماء، فإن الله عز وجل وملائكته يصلون على المتسحربن }.

ويستحب تعجيل الفطر والدعاء عند الإفطار: فقد روى الترمذي أن النبي قال: { ثلاثة لا ترد دعوتهم: الإمام العادل، والصائم حتى يفطر، ودعوة المظلوم.. }.

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أنواع النسك

من تيسير الله على عباده أن شرع لهم فريضة الحج على ثلاث صور ، رفقًا ...