الرئيسية » اسلاميات

اسلاميات

أبواب كثيرة للصائمين

مع فرحتنا بدخول رمضان وبأنه شهر القرآن إلا أن أصحاب الهمم وطلاب المجد لم تقف همتهم عند عمل ، بل رغبت نفوسهم لأن تدخل كل باب من أبواب الأعمال الصالحة. نعم.. إنها الرغبة للمعالي والتنافس لأجل الوصول إلى الهدف العالي “جنات الخلود”. إن أولئك القوم بذلوا في كل عمل صالح بسهم ، وطرقوا كل باب ونزلوا في كل واد يرجون رحمة ...

أكمل القراءة »

درجة حديث: «أفطر عندكم الصائمون»

أحاديث الدعاء لمن أفطر عنده، ورد في ذلك عدة أحاديث منها: ما رواه (أبو داود: [4/189]) في كتاب الأطعمة، باب ما جاء في الدعاء لرب الطعام إذا أكل عنده ح: [3854]: حدثنا مخلد بن خالد، حدثنا عبد الرزاق أخبرنا معمر، عن ثابت، عن أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم جاء إلى سعد بن عبادة فجاء بخبز وزيت، فأكل، ثم قال ...

أكمل القراءة »

سورة أخذها بركة، وتركها حسرة ولا تستطيعها السحرة

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد: إلى كل من أراد البركة في كل أمور حياته، عن أبي أمامة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «اقرؤا سورة البقرة فإن أخذها بركة وتركها حسرة ولا تستطيعها البطلة» (مسلم: 804)، والبطلة: هم السحرة. فضل سورة البقرة: أولاً: فضل سورة البقرة عامة: 1- البقرة وآل ...

أكمل القراءة »

ضرب المرأة

تفسير قوله تعالى: (وَاللاتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ) قال  ابن كثير رحمه الله في تفسير قوله تعالى (وَاللاتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ)، وعن قولهتعالى: (وَاضْرِبُوهُنَّ) قال رحمه الله: إذا لم يَرْتَدِعْن بالموعظة ولا بالهجران، فلكم أن تضربوهن ضربا غير مبرّح، كما ثبت فيصحيح مسلم عن جابر عن النبي صلى الله عليه وسلم: أنه قال ...

أكمل القراءة »

التوحيد

قال صلى الله عليه وسلم: “حق الله على العباد أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئا”  التوحيد في اللغة هو من وحّد يوحّد توحيدا وتقول العرب: واحدٌ وأحدٌ ووحيدٌ، أي منفردٌ، فالله تعالى واحدٌ، أي منفرد عنالأنداد والأشكال في جميع الأحوال، وفي الاصطلاح فهو إفراد الله تعالى بما يختص به من الألوهية والربوبية والأسماء والصفات،ويمكن أن يعرف بأنه اعتقاد أن الله ...

أكمل القراءة »

التوبة بداية الطريق

قال تعالى: “قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا” قال صلى الله عليه وسلم: “لو لم تذنبون لذهب الله بكم، ولجاء بقوم يذنبون ثم يستغفرون فيغفر لهم” التوبة هي أول منازل الإيمان وأوسطها وآخرها، فلا ينبغي أن تفارق التوبة العبد السائر إلى ربه حتى الممات، سواء في رمضان وفي غيره ...

أكمل القراءة »

مفتاح الجنة

العلم واليقين والقبولُ والانقياد والصدق والإخلاص والمحبة إن خير الكلمات وأعظمها وأنفعها وأجلّها كلمة التوحيد “لا إله إلا الله”، فهي العروة الوثقى وهي كلمة التقوى، وهي أعظم أركان الدين وأهم شعب الإيمان، وهي سبيل الفوز بالجنة والنجاة من النار، لأجلها خلق الله الخلق وأنزل الكتب وأرسل الرسل، وهي كلمة الشهادة ومفتاح دار السعادة، وهي أصل الدين وأساسه ورأس أمره {شَهِدَ ...

أكمل القراءة »

غيث القلوب وغيث المطر

غيثان عظيمان لا ينزِّلهما إلا الله تبارك وتعالى، وكلٌّ منهما مرتبطٌ بالآخر: فالأول: غياث القلوب بالوحي، قال الله تعالى: {وَإِنَّهُ لَتَنْزِيلُ رَبِّ الْعَالَمِينَ (192) نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ (193) عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنْذِرِينَ (194) بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُبِينٍ} الشعراء 192-195، ولا حياة للقلوب ولا صلاح إلا بهذا الغيث وحي الله المنزَّل وكلامه المعظَّم الذي {لَا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ ...

أكمل القراءة »

الصبر نعمة من نعم الله العظيمة

قال صلى الله عليه وسلم: (مَا أُعْطِيَ أَحَدٌ عَطَاءً خَيْرًا وَأَوْسَعَ مِنْ الصَّبْرِ) إن من مقامات الدين العظيمة ومنازله العلية ورُتبِه الرفيعة الصبرَ بأنواعه، فالصبر منزلة عليا ورتبة رفيعة من رتب دين الله تبارك وتعالى، بل هو ساق الدِّين الذي عليه يقوم، كما قال علي رضي الله عنه «الصبر من الإيمان بمنزلة الجسد من الرأس، ولا إيمان لمن لا صبر ...

أكمل القراءة »

الـدعوة لحمـلة السُّنَّـة

من خطب النبي صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع خطبته بالخيف من منى، كما في حديث جبير بن مطعم رضي الله عنهقال: قام رسول الله صلى الله عليه وسلم بالخيف من منى فقال: (نضّر الله امرأً سمع مقالتي فوعاها ثم أداها إلى من لميسمعها، فرب حامل فقه لا فقه له، ورب حامل فقه إلى من هو أفقه منه، ثلاث ...

أكمل القراءة »